الرئيسية / الوطن في قلب المستشار / قضايا وطنية / بعد 100 عام من الخطيئة.. بريطانيا ترفض الاعتذار عن وعد بلفور

بعد 100 عام من الخطيئة.. بريطانيا ترفض الاعتذار عن وعد بلفور

بعد حملة شعبية قد نجحت في جمع 11 ألف توقيع من بريطانيين  رفضت بريطانيا عن:

الاعتذار عن وعد بلفور الذي صدر في عام 1917، ومنحت بموجبه أرض فلسطين لليهود لإقامة وطن قومي لهم، وأعربت الحكومة البريطانية عن افتخارها بالإسهام في تأسيس دولة إسرائيل قائلة: إن وعد بلفور “موضوع تاريخي” ولا نية للاعتذار عنه.

كانت حملة شعبية قد نجحت في جمع 11 ألف توقيع من بريطانيين على عريضة تطالب باعتذار الحكومة عن المسؤولية التاريخية لبريطانيا في إعطاء وعد بلفور وما ترتب عليه من معاناة للفلسطينيين، وذلك بمناسبة مرور 100 عام على صدور الوعد.

لم يقتصر هدف حملة جمع التوقيعات على الحصول فقط على رد رسمي من الحكومة البريطانية، وقال المدير التنفيذي لمركز العودة الفلسطيني طارق حمود، إن “تحقيق هذا الرقم يؤكد أن الحملة تأخذ منحا شعبيا متزايدا، وانضمام أكثر من 10 آلاف بريطاني لمطالبة حكومتهم بالاعتذار عن وعد بلفور هو مؤشر على تحول مهم في الرأي العام لصالح القضية الفلسطينية على مدار العقد الماضي، وهي، في ذات الوقت، دعوةٌ للاستمرار من أجل تحقيق المزيد من التوقيعات لمطالبة للبرلمان بمناقشتها”.

شاهد أيضاً

على طريق القدس.. مهرجان فني في فضاءات عربية

بقلم وعدسة: زياد جيوسي   القدس زهرة المدائن كانت وستبقى، المدينة التي باركها الله وما …